tafraout24
الرئيسية / أخبار / جمهور الحسنية غاضب ويصف الادارة واللاعبين ب “بائعي الماتشات”

جمهور الحسنية غاضب ويصف الادارة واللاعبين ب “بائعي الماتشات”

الحسين ابن داوود

بعد هزيمة حسنية أكادير مساء امس الاثنين أمام ضيفه الجيش الملكي على أرضية ملعب أدرار بأكادير بنتيجة 2:1، لحساب الجولة 18 من البطولة الاحترافية.

طالبت الجماهير السوسية التي حضرت في المدرجات رئيس الفريق “الحبيب سيدينو‘‘ بالرحيل وحملته مسؤولية النتائج السلبية، ووصفته واللاعبين ببائعي الماتشات، وذلك بعد الظهور الباهت لعناصر الحسنية خلال اللقاء، وظل الجمهور يطالب الرئيس طيلة أطوار الشوط الثاني، وبعد نهاية اللقاء بهتافات، يا الحبيب إرحل إرحل.. ، كما اغتنم العديد منهم فرصة للتعبير عن عدم رضاهم بالنتائج الأخيرة للفريق، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عبر هاشتاغ إرحل هو الحل، #سايدينوا_ارحل..، خصوصا أن الفريق لم يدق منصة التتويج بعد تولي ”سايدينو“ رئاسته، ومن خلال الوضعية التي يعيشها النادي في غياب رؤية واضحة المعالم حسب تعبيرهم، ولم تمر الهزيمة أمام الجيش الملكي دون أن تترك حسرة كبيرة لدى ‘‘عشاق الغزالة‘‘، كما سبقتها هزيمة بنفس السيناريو أمام نهضة بركان في كأس الاتحاد الافريقي وتعادل مخيب للأمال أمام يوسفية برشيد الصاعد الجديد في قسم الأضواء، إذ أصبح الفريق لم يعد مقنعا حتى داخل ميدانه.

وأكد أنصار الغزالة، على ضرورة حصول تغيير على مستوى الادارة ، حيث قررو رفع لافتات في المباريات القادمة للفريق، تطالب الرئيس بالرحيل جراء تفاقم المشاكل الفنية والمالية وتراجع النتائح محليا وقارياً.

يذكر ان فريق الحسنية يحتل المركز الثالث برصيد 26 نقطة، على بعد نقطتين فقط من الجيش الملكي الذي ارتقى للمركز السادس برصيد 24 نقطة.


شاهد أيضاً

لا تترددي يا “مايسة”، قاومي فيروس “جنون العظمة الفيسبوكية”

ح ي / لا يمكن إلا أن نصفق لكل ناشط أو ناشطة على مواقع التواصل ...

اترك تعليقاً

You have to agree to the comment policy.